جاري تحميل ... وان وورد

إعلان الرئيسية

Follow by Email

أخبار ومواضيع حصرية

إعلان في أعلي التدوينة

اخبار اليوم

فيروس كورونا يدفع وزير الصحة إلى توجيه رسالة للقطاع يدعوها الى التواصل مع المغاربة

فيروس كورونا المستجد corona virus يدفع وزير الصحة إلى توجيه رسالة قوية إلى شغيلة القطاع يدعوها الى التواصل مع المواطنين

أخبار المغرب فيروس كورونا المستجد corona virus يدفع وزير الصحة إلى توجيه رسالة قوية إلى شغيلة القطاع يدعوها الى التواصل مع المواطنين

أخبار المغرب
وجه وزير الصحة العمومية “خالد آيت الطالب” هذا اليوم، رسالة يتوفر موقع “وان وورد” على نسخة منها، يدعو من خلالها كافة مهنيي قطاع الصحة في شقها العام والخاص إلى تظافر الجهود والحرص الدائم على التواصل مع المواطنين والمواطنات للتصدي لفيروس كورونا المستجد corona virus وفق برنامج المنظمة العالمية للصحة.


الرسالة بدأها الوزير بالدور الكبير المنوط بالشغيلة في قطاع الصحة للحفاظ على صحة وسلامة المواطنين، حيث تتضاعف هذه المسؤولية وتصبح أكثر جسامة خلال فترة الأزمات الصحية والكوارث الطبيعية وانتشار الأوبئة، وختم الوزير رسالته هذه التي تحمل تاريخ اليوم تحت عدد 418/20 الموضوعة بمكتب الضبط تحت رقم 4988، بثقته الكاملة في كافة الأطر الصحية، في الإلتزام المهني والحس الوطني ونكران الذات في سبيل الحفاظ على صحة وسلامة المواطنات والمواطنين.

كما تضمنت الرسالة مجموعة من التوجيهات، التي يتعين على جميع العاملين في قطاع الصحة، من أطباء وممرضين وتقنيين وإداريين، الإلتزام والانضباط بها حتى يتسنى لنا جميعا مواجهة وباء كورونا المتجدد، من خلال التواصل الدائم والمباشر مع المواطنين، وتحسيسهم بسبل الوقاية، وطمأنتهم وخاصة في الوقت الراهن حيث يسود القلق والترقب.


وأشار الوزير خلال رسالته، أن الوزارة و بتنسيق مع متدخلين آخرين، عملت على تعزيز المنظومة الوطنية للرصد والمراقبة، كما عملت على تحيين الخطة الوطنية للرصد والتصدي، إضافة إلى تحديث الموقع الرسمي للوزارة، حتى تضمن للجميع الوصول إلى المعلومات الصحيحة والدقيقة تجنبا للإشاعات والأخبار الكاذبة التي يتم تداولها وترويجها، كما تضمنت الرسالة مجموعة من التوجهات وخطة العمل التي سنتها الوزارة بتعاون مع منظمة الصحة العالمية للتصدي إلى فيروس كورونا المستجد corona virus الذي اجتاح مختلف دول العالم.



في النهاية نشكرك على حسن تتبعك

راجين أن تتابع وان وورد ليصلك كل جديد
الوسوم:

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

إعلان في أسفل التدوينة

إتصل بنا

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *