جاري تحميل ... وان وورد

إعلان الرئيسية

Follow by Email

أخبار ومواضيع حصرية

إعلان في أعلي التدوينة

اخبار اليوم

أخبار المغرب انتقادات تجار وبرلمانيين لتوقيت إغلاق المحلات خلال رمضان

أخبار المغرب انتقادات تجار وبرلمانيين لتوقيت إغلاق المحلات خلال رمضان ramadan

أخبار المغرب انتقادات تجار وبرلمانيين لتوقيت إغلاق المحلات خلال رمضان ramadan

أبلغت السلطات المحلية والإقليمية في عدد من مدن المملكة المحلات التجارية بتوقيت العمل خلال شهر رمضان ramadan، الذي حددته من الساعة التاسعة صباحا إلى غاية الساعة الخامسة مساء.


وفي مدينة سلا الجديدة sale el jadida، أكد صاحب محل تجاري أنه توصل من قبل السلطات المحلية بتوقيت شهر رمضان ramadan، وهو من الساعة التاسعة صباحاً إلى الخامسة مساء، مضيفا أن التوقيت الجديد يدخل حيز التنفيذ ابتداء من اليوم، حيث سيتم إغلاق المحلات على الساعة الخامسة مساء عوض السادسة مساء.

وقال الكاتب الإقليمي للنقابة الوطنية للتجار والمهنيين بالرباط rabat، عيسى أشوط، إن السلطات لم تتواصل معهم بعدُ حول توقيت شهر رمضان ramadan، لكنه أشار إلى أن التوقيت قد يراعي خصوصيات كل منطقة أو جهة على حدة.

وأوضح المصدر ذاته، في تصريح، أن إغلاق المحلات التجارية على الساعة الخامسة مساء خلال شهر رمضان ramadan قد يؤدي إلى حدوث نتائج سلبية على مستوى الإجراءات الوقائية من فيروس كورونا المستجد covid-19 corona virus كوفيد-19، مشيرا إلى أن جل المواطنين في شهر رمضان يشرعون في التسوق بعد الظهر.


وأضاف الكاتب الإقليمي للنقابة الوطنية للتجار والمهنيين بالرباط rabat أن تقليص المدة الزمنية قد يؤدي إلى وقوع اكتظاظ أمام المحلات، خصوصا مع اقتراب وقت الإفطار، داعيا السلطات إلى تأخير توقيت الإغلاق إلى حدود السادسة والنصف أو السابعة مساء.

وشدد المتحدث، في تصريحه، على ضرورة توحيد توقيت العمل خلال شهر رمضان ramadan بين جميع المحلات التجارية، سواء الكبرى أو الصغرى أو المتوسطة.

من جهته، طالب الفريق الاستقلالي، في رسالة إلى رئيس الحكومة اليوم الخميس، بمراجعة توقيت إغلاق المحلات التجارية مع تمام السادسة من مساء كل يوم، وتأخيره إلى حدود السابعة، لتسهيل عمليات تسوق المواطنات والمواطنين، درءا لكل ضغط على الأسواق، وتفاديا لمزيد من التجمعات المكتظة.


وأوضحت مراسلة الفريق الاستقلالي، أن "استمرار تدابير إغلاق المحلات التجارية مع تمام السادسة من مساء كل يوم، في شهر رمضان الأبرك، يشكل ضغطا مضاعفا على الأسر المغربية أثناء قضاء أغراضها الأساسية في هذا الشهر الفضيل، خاصة قبل أكثر من ساعة من وقت الإفطار".

في النهاية نشكرك على حسن تتبعك
راجين أن تتابع وان وورد ليصلك كل جديد
الوسوم:

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

إعلان في أسفل التدوينة

إتصل بنا

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *