جاري تحميل ... وان وورد

إعلان الرئيسية

Follow by Email

أخبار ومواضيع حصرية

إعلان في أعلي التدوينة

اخبار اليوم

أخبار المغرب.. رئيس لجنة الداخلية: الحجر الصحي سيطول

أخبار المغرب.. رئيس لجنة الداخلية: الحجر الصحي سيطول

أخبار المغرب.. رئيس لجنة الداخلية: الحجر الصحي سيطول

توقع هشام لمهاجري، رئيس لجنة الداخلية بمجلس النواب، أن تطول مدة الحجر الصحي، وقد أرجع ذلك الى النزول الحاد في سعر بيع براميل النفط.


وقال لمهاجري الذي صوت رفقة عبد الصمد عرشان بمفردهما على قانون الطواريء الصحي المطبق حاليا، من خلال تحليل بسيط لانهيار أسعار البترول بالعالم، يمكن الجزم ان الشركات العالمية وصلت لنتيجة حتمية، مفادها ان إجراءات العزل الدولي والجهوي، و ربما حتى الاقليمي ستطول، وان استهلاك هذه المادة سينحصر فقط في المجال الصناعى ( شركات كبرى مكتلعبش وعندها لوبي صحيح في جميع الميادين ولايمكن تبيع بالخسارة ).

واستبعد لمهاجري، الذي يعد من انشط نواب المعارضة، مسألة اكتشاف لقاح في القريب العاجل، ولكن استمرار الحياة والتعامل مع الوباء ممكن طبعًا باعتماد الحجر الصحى، مرحلة انتقالية لإعطاء فرصة للمنظومات الصحية عالميا لتأقلم مع وباء فيروس كورونا المستجد covid-19 corona virus كوفيد-19 وبعدها المرور لمرحلة انتقالية أطول وهي التعايش معه باحترام التباعد الاجتماعي وشروط الوقاية منه.

 نظير النظافة وارتداء الكمامة وكل ما ستنصح به منظمة الصحة العالمية بعد التشاور مع الأنظمة السياسية لتوفيره وكذالك لسن تشريعات ملائمة لتنزيله، كما وقع للكمامات، وبعدها الرجوع للحالة العادية في حالة اكتشاف لقاح على المدى المتوسط، وهو ليس بالأمر الحتمي، كما وقع بالنسبة لفيروس الايدز او السيدا منذ 40 سنة، وعجز العلم عن اكتشاف لقاح ضده، ولكن تم اكتشاف أدوية، ووسائل الوقاية والحد من انتشاره.

وقال المصدر نفسه، إلى حدود اليوم، العالم بأسره لم يتكن من تحديد المدة الزمنية لمرحلة ما بعد رفع الحجر الصحى، ولكن بعض الدول وضعت خطط للشروع في رفعه بشكل تدريجى .


وتساءل لمهاجري، هل تلميح وزير الصحة أمام اعضاء مجلس النواب يوم أمس (الاثنين)، للرفع التدريجي لاجراءات حالة الطوارئ الصحية، يدخل في هذا الإطار.

أليس من الضروري مصارحة المغاربة بهذا الأمر، كي يستعدوا نفسيا، ويتدربوا على إجراءات الوقاية و السلامة منذ الآن، مع اخد بعين الاعتبار أن الأغلبية تنتظر رفع الحجر للرجوع لحالة ما قبل كورونا، وهناك من يتمنى صلاة العيد جماعة، بل منهم من ينتظر احياء ليلة القدر بالمساجد.


أليس حريًا بالحكومة أن تعمل من الآن لإعداد تصورات اقتصادية لمجموعة من الأنشطة التى يستحيل تأقلمها مع ما بعد فيروس كورونا المستجد covid-19 corona virus كوفيد-19؟

وتوقع رئيس لجنة الداخلية، أن يجد المغاربة صعوبة كبيرة في تغيير عاداتهم وما تربوا عليه لسنوات.


في النهاية نشكرك على حسن تتبعك
راجين أن تتابع وان وورد ليصلك كل جديد
الوسوم:

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

إعلان في أسفل التدوينة

إتصل بنا

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *